سياسة

ماروني بعد لقاء تشاوري: الجميع رفع صوته ويصرخ الرحمة يا تجار الهيكل

الاحداث-  اكد النائب والوزير السابق ايلي ماروني بعد لقاء تشاوري شارك فيه مع نواب ووزراء سابقين، "ان السلطة الحالية أوصلت الشعب الى الثورة"، معتبرا ان الجميع رفع صوته يصرخ، الرحمة يا تجار الهيكل".

وقال ماروني عقب اللقاء: "تناقشنا في شؤون وشجون الساحة اللبنانية التي وصلت إلى مرحلة خطيرة تهدد المصير برمته وفي ملخص لمناقشات كانت مجمعة على نقاط عدة أهمها : 
‎"إن السلطة الحالية أوصلت الشعب الى  الثورة الرافضة لكل السياسيين ولواقع الحال أي الإنهيار الشامل بسبب التراكمات في الفساد والأخطاء من سنوات طويلة".

وتابع :"هنالك إجماع أن السلطة الحالية منذ ثلاث سنوات زادت في الدفع نحو القعر ولم تحاول وضع حد لذلك أو لم تسع للمحاولة . واليوم أوصلتنا إلى مرحلة القضاءعلى لقمة عيش المواطن، فالغلاء إستفحل والبطالة إنتشرت، والمؤسسات والشركات والفنادق والمطاعم تقفل أبوابها وأموال الناس محجوزة أو منهوبة أو مسروقة. المهم أنها مختفية. المزارع  والصناعي والتاجر والإعلامي والمحامي والمهندس والجميع رفع صوته يصرخ، الرحمة يا تجار الهيكل !! الطرقات غرقت والأحراج إحترقت والسرقة إنتشرت والخطف تعاظم ولا من يوقف كل هذه الإنهيارات. الهجرة زادت والموت زاد واليأس زاد. وحدها السلطة زالت أو غابت أو تبخرت فلا علاج ولا تحسس بألم المواطن . والمعنى الأبرز الذي قيل نقلآ عن شعارات الثوار: السلطة تريد دفننا أحياء إذن فلنصرخ بدل الموت بصمت ".

وختم ماروني: "إن اللقاء التشاوري ترك إجتماعاته مفتوحة لوضع ورقة إصلاحية تغيييرية تعرضها على الثوار أولآ وعلى المسؤولين ثانيا علنا نستطيع إضاءة شمعة في هذا النفق المظلم واللهم نكون قلنا ما قلناه وحذرنا وبلغنا ".

=====