سياسة

حاصباني: لا نفحة مذهبية في كلام المطران عودة اذ لا طائفة للسلاح

الاحداث- أكد نائب رئيس مجلس الوزراء في حكومة تصريف الاعمال غسان حاصباني ان متروبوليت بيروت للروم الاورثوذوكس المطران الياس عودة يمثل وجع الناس وفكرهم ووجدان المواطنين اللبنانيين من كل اطيافهم ومواقفه الوطنية الشجاعة يرددها منذ 40 عاما ويقول ما لا يجرؤ ان يقوله غيره.
كما جزم عبر قناة "الجديد" بأن لا نفحة مذهبية في كلام المطران عودة، لأن من يحمل السلاح لا يحمله بإسم طائفة أو مذهب يحمله باسمه واسم تنظيمه ومشروعه السياسي ، مشيراً الى أن حصر السلاح بطائفة معينة ليس صحيحاً والدليل ان وزير الدفاع من طائفة أخرى ويدافع عن هذا السلاح.
ورداً على سؤال بشأن تعليق وزير الدفاع الياس بو صعب على موقف عودة، قال: "لست ادري اين يضع الوزير ابو صعب نفسه وما هي اولاوياته، لكن كلامه بحق المطران عودة في غير محله". 
كذلك لفت حاصباني الى انه يجب معرفة طبيعة المناسبة التي تكلم فيها المطران عودة أولاً، وكانت هذه الكلمة في ذكرى الشهيد جبران التويني حيث تناول في عظته اقوال ومقالات الشهيد ومعاناة الناس التي نراها اليوم والكثير من الأمور التي تتعلق بالاوضاع الانسانية والمعيشية الاقتصادية التي يعيشها المواطن اللبناني.
اضاف: "هذه كلمة حرة اكانت صادرة عن رجل دين او رجل مدني او رجل سياسي، هذه كلمة حق وكلمة انسانية. ما قاله المطران عودة عن الوضع هو بديهي لأن هذا الكلام طبيعي ويرتبط بالحالة التي نحن فيها وكانت العظة قبل يوم من الاستشارات النيابية".
اردف: "المقصود في كلام المطران عودة معروف وقالها في عظته، ومن الواضح انه يلمّح على من يرفع السقف السياسي في البلد ويعود إلى الخطابات المذهبية. أعتقد أن اللبنانيين لديهم قدرة فهم كافية ولا نريد أن نبالغ في التوجه على هذا الشخص وأنا لا أريد أن أتكلم عنه". 
ورداً على سؤال عن تعليقه على موقف النائب جميل السيد، قال: "لدى اللواء السيد حرية الرأي وانا لن ادخل في نقاش معه. هناك من يتسابق لتبييض صفحته امام من يحركه".

=========