سياسة

اسباب سياسية وراء توقيف ابراهيم الصقر

الاحداث- افادت معلومات مؤكدة ان عملية توقيف ابراهيم الصقر تقف وراءها جهات سياسية نافذة، حيث اقدم المدعو جوني الاسمر الذي ينتمي الى ما يسمى "حماة الديار"على افتعال المشكل مع الصقر. 

وكانت الفيديوهات التي انتشرت اظهرت بما لا يقبل الشك أن ابراهيم الصقر لم يشتم موظفي او مندوبي وزارة الاقتصاد بل على العكس لقد قال اذا كنتم فعلا من وزارة الاقتصاد فأنا اضعكم على رمش عيني، وركز كلامه على الشاب جوني الاسمر الذي طالبه الصقر بابراز بطاقته الوظيفية لكنه رفض متابعا استفزازه للصقر.

وقد تدخلت عناصر امن الدولة لتوقيف الصقر بناء لاشارة مدعي عام جبل لبنان القاضية غادة عون بتهمة اطلاق الشتائم وهذا ما لم تظهره تسجيلات كاميرات المراقبة.

واشارت مصادر مطلعة الى ما ان تعرض له الصقر يأتي كعقاب له على فتحه محطاته امام المواطنين وتزويدهم بالمحروقات.
=======